عاجل

حزب العمال البريطاني قد يضطر لإجراء انتخابات داخلية لإختيار زعيم له

تقرأ الآن:

حزب العمال البريطاني قد يضطر لإجراء انتخابات داخلية لإختيار زعيم له

حجم النص Aa Aa

الرغبة في التغيير تراود بعض الوجوه السياسية البارزة في حزب العمال البريطاني. هذه المسألة طرحت العديد من التساؤلات حول قدرة رئيس الوزراء غوردن براون في قيادة حزب العمال إلى الفوز خلال التشريعيات المقررة في الربيع القادم. الشكوك دفعت بوزير الدفاع السابق جيفري هون ووزيرة الصحة السابقة باتريسيا هيويت إلى
الدعوة إلى انتخابات سرية داخلية لتعيين زعيم لحزب العمال لخوض التشريعيات.

وزير الدفاع السابق أشار إلى أنّ الانتخابات الداخلية تهدف إلى ضمان الوضوح والوحدة في الحزب، من أجل إختيار زعيم وقيادي قادر على تحقيق الفوز في الانتخابات القادمة.

يأتي هذا في وقت تشهد فيه شعبية حزب العمال الحاكم تراجعاً مدوياً. آخر إستطلاع
للرأي منح تقدما لحزب المحافظين بأربعين بالمائة من نوايا التصويت مقابل ثلاثين بالمائة لصالح حزب العمال بينما جاء الحزب الليبرالي الديمقراطي في المرتبة الثالثة بسبعة عشر بالمائة من نوايا التصويت.

التصويت الداخلي قد يُعزز من موقع براون داخل حزب العمال إذا جاء في صالحه كما قد يسمح بظهور أسماء جديدة كوزير الخارجية ديفيد مليباند أو وزير المالية أليستار دارلينغ، غير أنّ الشارع البريطاني يراهن على سقوط المعسكر العمالي أمام ديفيد كامرون ورغبته الجامحة في الفوز في التشريعيات القادمة.