عاجل

نواب من حزب العمال البريطاني تصدوا الأربعاء لمحاولات الإطاحة برئيس الوزراء غوردون براون من زعامة الحزب، نواب ووزراء ونقابات مهنية اعربوا عن دعمهم لبراون في مواجهة دعوات للاقتراع على زعامته للحزب.
الوزيران السابقان جيف هون وباتريشا هويت طالبا، الآن وقبل ستة أشهر على موعد الانتخابات العامة، في رسالة الى النواب العماليين بحسم هذه القضية مرة واحدة والى الابد. أحد المؤيدين لبقاء بروان:

“من المرجح أن يكون معظم اعضاء البرلمان العماليون قد فكروا على مدى العام الماضي ، بطرح هذا السؤال : هل ينبغي أن يقونا غوردون براون الى الانتخابات المقبلة؟ ولكن أعتقد أنهم الآن وبشكل جماعي يتصورن أن لديه فرصة جيدة لتلافي الأزمة”

الجدل حول انقسام حزب العمال بشأن زعامة الحزب طرح أسماءا جديدة لخلافة براون منها ديفيد ميليباند، وزير الخارجية. احتمال رفض الوزير أن يجيب عليه:

“لقد قضيت اليوم في ممارسة أعمال حكومية وكما ترون لدي المزيد لأقوم به”

حزب العمال البريطاني شهد أخيرا تراجعا ملحوظا في شعبيته، والمتمردون على بروان يعولون على تحسن ما برحيله