عاجل

ألمانيا وكباقي أوروبا تعيش تحت رحمة غضب الطبيعةموجة من الثلوج والصقيع تسببت في قطع الطرق،وفي تكثيف عمل فرق الإنقاذ جراء الحوادث التي تقع هنا وهناك
صفوف من السيارات لم تقوى على مواصلة السير،فاختارت مكرهة التوقف في منتصف الطريق إلى حين

ومن البر إلى الجو،الثلوج تسبب سوء الأحوال الجوية، في إلغاء اكثر من مئتي وست عشرة رحلة في مطار فرانكفورت الذي تساقطت عليه الثلوج بكثافة…شلت أجنحة الطائرات..وتطلب الأمر تنظيف المدرجات من الثلوج.
إلغاء على إلغاء للرحلات،فاستعانت السلطات الألمانية بالقطارات

باريس بأنوارها وبرجها الشامخ وقعت هي الأخرى في قبضة الثلوج،..وكباقي المتنزهات الباريسية،أقفل برج إيفل أبوابه،نتيجة تساقط الثلوج بشكل مكثف،لكن بعض السياح لهم رأي خاص في ثلوج عاصمة الأنوار

وليست بعدوى فرنسية تلك الثلوج التي أربكت حركة السير والطرقات في إسبانيا..تعطلت حركتهم اليومية..لكنهم ابتكروا أفكارا جديدة لطقسهم الجديد.

المزيد عن: