عاجل

من بريطانيا إلى ألمانيا: أزمة ملح الأرض

تقرأ الآن:

من بريطانيا إلى ألمانيا: أزمة ملح الأرض

حجم النص Aa Aa

بعد بريطانيا ألمانيا في أزمة الملح، فدرجات الحرارة القطبية أدت في تراجع في مخزون الملح المخصص للطرقات رغم العمل المتواصل في المناجم على مدار الساعة.

“بدأنا بتخفيض التوزيع وتوقفنا عن الرش في الطرقات الجانبية وأعطينا الأوامر بالتوقف عن الرش الإحترازي واقتصرنا على الحالات القصوى”

وبالتالي فإن المخزون الحالي لن يكفي ألمانيا أكثر من يوم أو يومين من العمل الإعتيادي ما سبب تراجعاً في تلبية طلبات رش الملح.

“لا يمكننا التحقق من جميع الطلبات، نتلقى الكثير من طلبات رش الملح. نرغب بالاستجابة ولكن الأمر غير ممكن”

ولعل الأزمة لم تبلغ ذروتها بسبب عطلة نهاية الأسبوع، في حين يتوقع تفاقمها في الأيام المقبلة.

“يوم الإثنين على أصحاب السيارات الخصوصية أن يتركوا سياراتهم في المنازل”

ورغم وصول دفعات من الملح المغربي الا أن ارتفاع حدة العاصفة أو ديزي كما يحب أن يسيميها الألمان، ستطرح الى الواجهة مدى الجهوزية في هذا البلد على مواجهة غضب الطبيعة.