عاجل

هو الأمن يختلط فيه البلاء بالضحك، فمطار هيثرو وقع ضحية رجل سكران أثار ضجة في حمام طائرة منطلقة إلى دبي، أثار الشبهات والشبهات استحالت ملاحقة من الشرطة في تخوف من اعتداء محتمل على متن الخطوط الإماراتية. الشخص أوقف قبل استفاقته من السكرة.

وكذلك بالولايات المتحدة كان للكحول تأثيره على رحلة متجهة إلى سان فرانسيسكو حيث أثار أحد الأشخاص ضجة، على متن الطائرة وبدأ بالهذيان وتحت تأثير المشروب بدأ بتهديد الركاب بآلة الحلاقة تجربة من الصعب معايشتها بالنسبة للركاب ومن المضحك تذكرها…

وأخيراً عاشق مطار، نيو أرك الذي تجاوز خطوط التفتيش أثار مخاوف استدعت إغلاق المطار وتأخير آلاف الركاب، سيحاكم بتهمة مخالفة إجراءات الأمن وقد تصل عقوبته إلى شهر سجن… من يدري قد تكون الفترة التي ستقضيها بعيداً عنه حبيبته، في قفص غير ذهبي هذه المرة.