عاجل

تقرأ الآن:

معركة ساخنة بين الاشتراكيين والمحافظين سببها المرشحة البلغارية


أوروبا

معركة ساخنة بين الاشتراكيين والمحافظين سببها المرشحة البلغارية

قضية المفوضة البلغارية روميانا جيليفا تتحول إلى مواجهة سياسية بين الاشتراكيين والمحافظين داخل البرلمان الأوروبي.
الاشتراكيون أعلنوا أنهم وجهوا رسالة إلى رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو يؤكدون فيها وجود شكوك جدية بخصوص وزيرة الخارجية البلغارية.
المحافظون هددوا من جهتهم بشن هجوم على السلوفاكي ماروس ساف كوفيتش المرشح الاشتراكي لمنصب نائب رئيس المفوضية على خلفية تصريحات له تعود للعام ألفين وخمسة.
النائب جوزيف ساجار عن المجموعة المحافظة يقول : “ جيليفا كانت ضحية عملية مطاردة لكن إلى حد الآن أوضحت أن ذلك مجرد إدعاءات. بالنسبة لساف كوفيتش لا أعتقد أن نائبا لرئيس المفوضية الأوروبية يمكنه أن يدلي بمثل هذا التصريح الذي يعد تمييزا وتعديا على مجموعة عرقية بأكملها وهي مجموعة عرقية كبيرة للغاية أي طائفة الغجر”.
في حال استمرار الجدل بين الاشتراكيين والمحافظين بخصوص المرشحة البلغارية المتهمة بالفساد والكذب سيتم إرجاء تعيين المفوضية الجديدة إلى آذار مارس المقبل
على أن تكلف لجنة مؤقتة بتولي الشؤون التنفيذية للاتحاد الأوروبي.