عاجل

تقرأ الآن:

خسائر مادية كبيرة وإحتمال مقتل العشرات في زلزال هايتي


هايتي

خسائر مادية كبيرة وإحتمال مقتل العشرات في زلزال هايتي

هايتي تحاول لملمة جراحها بعد الزلزال الذي ضربها أمس. دقيقة واحدة كانت كافية لإحداث كل هذا الدمار. المباني لم تستطع الصمود أمام قوة الزلزال الذي وصلت شدته إلى سبع درجات فاصل ثلاثة على سلّم رختر. الدمار لم يقتصر على الأحياء السكنية
بل شمل أيضا عدداً كبيراً من المباني الحكومية بما في ذلك القصر الرئاسي. السلطات تحدثت عن خسائر مادية معتبرة إضافة إلى مئات المفقودين. الزلزال أوقع عدداً من الجرحى وأحدث صدمة لدى السكان.

الخوف من وقوع هزات أخرى دفع بالسكان إلى الخروج من منازلهم. هذا وأشارت الأمم المتحدة إلى أنّ عدداً كبيراً من موظفي المنظمة الدولية في عداد المفقودين بعد أن أوقع الزلزال خسائر جسيمة في مقر بعثة الإستقرار التابعة للأمم المتحدة في هايتي.

الولايات المتحدة الأميركية التي تتابع الوضع في هايتي عن كثب أرسلت فريقاً من المنقذين إلى هايتي ووعدت بإرسال مساعدات إنسانية.

هايتي التي تصنف من أفقر البلدان في القارة الأميركية كثيراً ما تتعرض إلى كوارث طبيعية حيث أدت أعاصير كاترينا، غوستاف وهانا المتتالية التي ضربت البلاد في ألفين وثمانية إلى مقتل مئات الأشخاص.