عاجل

صدمة كبيرة في أوساط السكان, بعد الزلزال العنيف الذي ضرب الجزيرة.
منظمة غير حكومية في هايتي تعنى باليتامى, قامت بإرسال صور التقطت لتوها .
امرأة نجت من الكارثة, لجأت إلى شرفة تطل على تلال ببورت أو برانس, قامت بتصوير المشاهد الكارثية .
“ زالزال ضرب بقوة ثم شب حريق .ألسنة النار تزحف . انظر إلى هذا الشيء الصغير, لنأخذ قسطا من الراحة الآن .كثير من الأشياء تكسرت , لكن نحن هنا موجودون , و كأنها نهاية العالم “.
في المساء هزة أرضية أخرى تضرب , هذا الصحفي كان في الأستوديو على الهواء مباشرة .
“انظروا , نشعر باهتزازا الآن, هزة ..لست أدري ما الذي يجري..لست أدري ما الذي يجري؟ إنه زلزال, كانت الساعة الرابعة او الخامسة, الآن منتصف الليل .اهتزاز..إننا لا نقدر على فعل شيء , ليست لدينا إمكانات .لا نقدر على إخلاء المكان .ليس هناك ما يكفي من الغذاء و لا حتى الماء لتقديمه للجميع.هنا, أناس يموتون “
الصحفي ذاته أرسل بالصور بعد وقوع الزلزال .إيان رودجز, رجل إنقاذ أسترالي يقوم بالتعليق عليها .
“ تسمعون بأحزان الناس و تتأثرون عندما يفقدون أحد أقاربهم أو أطفالهم .ثم تسمع فجأة, صراخا عندما يقوم رجال الإنقاذ بنجدة ناجين “
غداة وقوع الكارثة, حصيلة القتلى كبيرة لكن لم تعلن إلى حد الآن أرقام بعينها .