عاجل

استطاعت فرقة الانقاذ الفرنسية العثور على بضعة ناجيين من تحت انقاض فندق مونتانا في العاصمة الهايتية والذي تحول إلى حطام بعد زلزال الثلاثاء الماضي المدمر.

وتمكنت الفرقة الفرنسية من العثور على اربعة احياء من اجمالي مائتي شخص كانوا يقطنون الفندق الذي كان يعد أحد أشهر الفنادق في العاصمة المنكوبة.

في المقابل بدت المحاولات المستمرة لرجال الانقاذ للبحث عن ناجيين تصطدم مع مشكلة نقص اعدادهم وامكاناتهم لا سيما في ظل دمار كبير لحق بنحو خمسين في المائة من مباني بور او برانس.