عاجل

تقرأ الآن:

الإفراج عن آغا..بعد 30 عاما خلف القضبان


تركيا

الإفراج عن آغا..بعد 30 عاما خلف القضبان

 الإفراج عن محمد   علي أغا , الناشط السابق من اليمين المتطرف التركي الذي حاول اغتيال قداسة  بابا  الفاتيكان الراحل  يوحنا بولس الثاني في 13 أيار/مايو 1981 حيث كان البابا يستقل سيارة مكشوفة في ساحة القديس بطرس بروما  .وأطلقت عدة طلقات نارية على البابا أصابته أربع منها , ونقل إلى
المستشفى .
بعد عامين , البابا , يعلن أمام الملأ  الصفح عن آغا, خلال زيارته في
زنزانته بأحد سجون إيطاليا .
و قضى آغا البالغ من العمر 52 عاما , 30 سنة خلف القضبان  و هو يواجه بعد خروجه من السجن التجنيد الإلزامي , حيث إن الخدمة العسكرية في تركيا  إجبارية على كل مواطن ابتداء من سن ال18 .
حتى و إن لم يجزم بمدى صدقيتها, كثير من الآراء تعزو دوافع آغا  للقيام بمحاولة الاغتيال إلى جهات مختلفة, بعضهم يقول إن المافيا تقف وراء المحاولة و بعضهم يقول إن الاستخبارات الروسية ضالعة في الجريمة , اتهامات أخرى وجهت إلى الاستخبارات البلغارية و الألمانية و الحركات المتطرفة التركية .

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

"أفتار" و"هانغ أوفر" يفوزان بكبرى جوائز "غولدن غلوب"