عاجل

جهود لتعزيز الأمن في هايتي بهدف تخفيف المعاناة بعد الزلزال

تقرأ الآن:

جهود لتعزيز الأمن في هايتي بهدف تخفيف المعاناة بعد الزلزال

حجم النص Aa Aa

في باحة القصر الرئاسة في بوروبرانس الذي دكه زلزال مدمر هبطت مروحيات البحرية الأمريكية…هذه القوات ستساعد بحسب المسؤولين في هايتي قوات حفظ السلام الأممية على حفظ الأمن في الشوارع التي تعمها حالة من الفوضى، فيما تكاثرت عمليات نهب المحلات التجارية في العاصمة.
ما يزيد عن ثلاثة عشر ألف عسكري أمريكي يوجدون الآن في هايتي ومحيطها يحملون معداتهم ومساعداتهم الطبية.
يأتي هذا الدعم فيما دعت الأمم المتحدة إلى إرسال ثلاثة آلاف وخمسمائة عنصر من الجنود و الشرطة لدعم تسعة آلاف جندي من القبعات الزرق بهدف توفير مساعدة أمنية  ملحة.
الامن في هايتي الآن هو هاجس المسؤولين من أجل تسهيل مهام البعثات الانسانية وكذلك لإعادة إحياء بعض الأنشطة التجارية، رغم انهيار بنية تحيتية وبنوك مغلقة وافتقار أناس جردتهم المأساة تقريبا من كل شيء.