عاجل

تقرأ الآن:

أوباما يدعو إلى عدم تعطيل إصلاح نظام الرعاية الصحية


الولايات المتحدة الأمريكية

أوباما يدعو إلى عدم تعطيل إصلاح نظام الرعاية الصحية

مجلس الشيوخ الأمريكي في دائرة الضوء، بعد الفوز المفاجىء والتاريخي، لمرشح الجمهوريين، بمقعد بولاية ماساتشوستس، و هو ما أفقد الديمقراطيين لغالبيتهم بالمجلس، مما قد يضع أجندة الرئيس، باراك أوباما في دائرة الخطر، بعد عام من توليه السلطة، وقد يقتل مشروعه لإصلاح نظام الرعاية الصحية.

الرئيس الأمريكي، سارع مساء أمس الأربعاء، إلى دعوة الحزب الديمقراطي، الذي ينتمي إليه، إلى تجنب تعطيل الإصلاحات المزمعة في نظام الرعاية الصحية الأمريكي

وقال أوباما، في تصريحات صحفية، إن التصويت على مشروع قانون إصلاح النظام الصحي، يجب أن يؤجل حتى تسلم السيناتور الجمهوري الجديد، سكوت براون، منصبه.

فيما بدا أن هزيمة المرشحة الديمقراطية، مارثا كوكلي، هي إحتجاج ضد الحزب الديمقراطي، الذي يسيطر على الكونغرس والبيت الأبيض.

“ أنا لا أعتقد أن تركيز الناخبيين كان منصب فقط على مشروع الرعاية الصحية، بل كانت هناك قضايا أخرى، لعبت دورا كبيرا في التصويت لصالح براون. أعتقد أن هذا التصويت هو رد فعل عنيف ضد الديمقراطيين، الذين يسيطرون على كل المؤسسات في الوقت الحالي” يقول هذا المواطن الأمريكي من بوسطن.

وكان سكوت براون فاجأ المؤسسة السياسية الأمريكية مساء أمس الأول، بفوزه في الإنتخابات الفرعية، لإختيار خلف للسيناتور الديمقراطي الراحل، إدوارد كينيدي، ليقلب الأوضاع رأسا على عقب، بالنسبة لخطط إصلاح نظام الرعاية الصحية في الولايات المتحدة.

ففوز براون حرم الديمقراطيين من ميزة تأمين غالبية ثلثي الأصوات داخل مجلس الشيوخ، ما يجعل إدارة أوباما الديمقراطية تسعى لحشد تأييد بعض الجمهوريين، لتمرير بعض الإجراءات الخاصة بأجندته، وهو ما أثبتت السنة الأولى لحكم أوباما أنه أمر أقرب للمستحيل.