عاجل

قمة ثلاثية تجمع رؤساء باكستان وأفغانستان وتركيا تشهدها مدينة اسطنبول التركية اليوم تمهيدا لمؤتمر دول الجوار الأفغاني غدا.

حدث يكرّس تركيا برئاسة عبدالله غول وسيطا مرة جديدة في الخلافات الدولية، لكن الوساطة هذه المرة بين الجارين الأفغاني والباكستاني لتقريب وجهات النظر بينهما. فكابول تتهم إسلام آباد بأنها لا تبدي حماسا كبيرا لمواجهة طالبان الأفغانية على الرغم من المواجهات العسكرية الجارية بين الجيش وطالبان باكستان.

لكن نقاشات القمة لن تقتصر على ذلك. فكابول تريد من أنقرة المزيد من العون على المستوى الأمني. أنقرة التي ترفض أن ينخرط جنودها المنتشرون في أفغانستان وعددهم ألف وسبعمئة في مهمات قتالية ضد مسلحي طالبان.

ثلاثة أيام قبل مؤتمر لندن الدولي الذي سيبحث أيضا الوضع الأمني والسياسي في أفغانستان، تستضيف اسطنبول إذن هذه القمة قبل أن تستضيف غدا أيضا مؤتمر دول الجوار الأفغاني بمشاركة مسؤولين رفيعي المستوى.