عاجل

هو عام الخروج من تحت الرماد بالنسبة لشركة سيمينز الألمانية، فنتائج الربع الأول أتت مبشرة ومفاجئة بالنسبة للكثير من المحللين. هذا وتتوقع الشركة أن يكون عام ألفين وعشرة عاماً ثابتاً بتحقيق الأرباح، يراها المراقبون أنها مبنية على سياسة حذرة في الإنتاج ترتبط بتخفيض بأسعار السلع.