عاجل

عاجل

لجنة برلمانية توصي بحظر ارتداء البرقع والنقاب في فرنسا

تقرأ الآن:

لجنة برلمانية توصي بحظر ارتداء البرقع والنقاب في فرنسا

حجم النص Aa Aa

بعد حظر ارتداء الحجاب في المدارس، هل تمنع فرنسا ارتداء النقاب والبرقع في الإدارات العامة؟ سؤال على البرلمان الفرنسي الإجابة عليه، بعد أن أوصت لجنة برلمانية بحظر ارتداء ما يغطي وجه المرأة ليس فقط في الإدارات العامة بل أيضا في المدارس والمستشفيات ووسائل النقل المشترك.

توصية قد تتحول إلى مشروع قانون إذا وافق البرلمان على ذلك.

رئيس المجلس النيابي الفرنسي برنارد أكواييه علّق على التقرير قائلا: “إرتداء النقاب أو البرقع في فرنسا يتعارض مع مبادئنا الجمهورية. لقد أظهر التقرير ذلك. هذا الحجاب يمثل كل شيء ترفضه فرنسا. وهو رمز لاستعباد المرأة، كما يقول التقرير، ورمز للأصولية المتطرفة”.

لكن إذا كان هذا رأي اللجنة البرلمانية وكثير من الفرنسيين، فإن كثيرين آخرين في الشارع هنا لديهم وجهة نظر مغايرة، خصوصا ممّن يرون في القضية استهدافا لهم.

إحدى السيدات قالت: “إذا كان الله راض عنا، فهذا هو الأمر الأهم. نظرة الآخرين ليست الأهم. فهم لن يكونوا معنا حين نموت، لن يكونوا معنا يوم القيامة حين نمثل جميعا أمام ربنا”.

وقالت أخرى: “نحن في بلد حر وكل شخص يجب أن يكون لديه الحق في فعل ما يشاء”

حظر البرقع والنقاب في الأماكن العامة قد يتحول من توصية إلى تشريع والقرار في ذلك للبرلمان. تشريع لا يخصّ سوى قرابة ألفي امرأة منقبة متواجدة في فرنسا حسب الأرقام الرسمية.