عاجل

أسواق رومانيا ستشهد انتعاشاً في الفترة المقبلة بعد أن أعلن اليوم كل من صندوق النقد الدولي والإتحاد الأوروبي أنهما سيدفعان قسماً من سلفة كانتا قد تعهدتا بتقديمها لهذا البلد الذي يعاني من تفاقم للأزمة الإقتصادية المزمنة.

القيمة الإجمالية للقرض تبلغ عشرين مليار يورو وكانت قد توقفت بسبب الأزمة السياسية التي شهدتها البلاد. أما الدفعة الحالية فتبلغ ثلاثة مليارات وثلاثمائة مليون يورو مليار واحد منها من الإتحاد الأوروبي.

وهذه الدفعة هي الأولى بعد التجديد لباسيسكو في الحكم، كما تتزامن مع زيارة لممثل عن صندوق النقد الدولي الذي كان قد أتى منذ أسبوع إلى رومانيا وأعطى الضوء الأخضر للدفة الأولى من القرض.