عاجل

لعل الصراع سيبقى سمة الحياة السياسية في سريلانكا. الجنرال فونسيكا يطلب اللجوء في بلد أجنبي بعد أن اكد حصول “تجاوزات” في الانتخابات الرئاسية التي جرت الثلاثاء، مندداً بنشر الجيش حول الفندق الذي ينزل فيه المنافس الابرز للرئيس المنتهية ولايته.

واكد متحدث باسم المعارضة حصول انتهاكات عديدة لقانون الانتخابات، مشيرا الى ان المعارضة ستنشر بيانا تعلق فيه على النتائج ما ان تصدرها اللجنة الانتخابية المستقلة، من دون ان يوضح ما اذا كانت المعارضة سترفض هذه النتائج ام ستقبل بها.

“لقد قررنا رسمياً الإستئناف أمام الحكومة بناء على الوضع المثير للقلق وبناء على الخروقات التي يقوم بها الجنود في الخارج”

وكانت جزيرة سريلانكا أو ما كان يعرف بسيلان شهدت معاركة انتخابية ضارية تنافس فيها الخصمان الأساسيان الرئيس المنتهية ولايته رجاباكسي وقائد جيشه السابق سرات فونسيكا.

واعتبرت المعركة الإنتخابية سباقاً على قطف الإنتصار على التاميل حيث نسب كل مرشح فضل الفوز له.