عاجل

بان كي مون يجمع الزعيمين القبرصيين

تقرأ الآن:

بان كي مون يجمع الزعيمين القبرصيين

حجم النص Aa Aa

بان كي مون في نيقوسيا، آخر عاصمة مقسمة في العالم. من المنطقة العازلة، التي تفصل بين شطري العاصمة القبرصية، وتسيطر عليها الأمم المتحدة، يحاول أمين عام المنظمة الدولية أن يعطي دفعة لمساعي توحيد الجزيرة.
الآمال معلقة على المفاوضات التي أعيد إطلاقها نهاية العام 2008، وتسارعت وتيرتها منذ مطلع العام، بين الزعيم القبرصي التركي محمد علي طلعت، ونظيره اليوناني ديمتريس خريستوفياس.
بان كي مون جمع الزعيمين في لقاء ثلاثي، خيمت عليه نبرة التفاؤل. وضع حد ل 36 عاما من الانقسام، مسألة صعبة لكنها ليست مستحيلة، كما يقول كي مون: “لا أحد يجادل في أن المهمة ليست سهلة. مفاوضات السلام دائما صعبة. لكن حان الوقت كي نمضي قدما. أنا على يقين بأن هذين القائدين يمكنهما الوصول إلى تسوية ترضي الطرفينن. منذ سنوات والعالم يسمع عن المشكلة القبرصية، آن الأوان كي نتحدث عن تسوية قبرصية”