عاجل

التزام تام بالقيام بإصلاحات قوية لمنع حدوث أزمات مالية في المستقبل وإعفاء هاييتي التي ضربها زلزال منذ أكثر من ثلاثة أسابيع من الديون الملقاة على عاتقها: هذا ما تعهد به وزراء مالية دول مجموعة السبع خلال اجتماعهم في مدينة إيكاليت الكندية.

جيم فلاهيرتي – وزير المالية الكندي
“نحن ملتزمون في مجموعة السبع بإسقاط ديون، وبالفعل فإن جميع الديون الثنائية أعفت دول مجموعة السبع منها هاييتي. وسنعمل مع شركائنا لتحقيق ذلك في أقرب الآجال”

اجتماع ايكاليت الذي حضره رئيسا البنحك العالمي وصندوق النقد الدولي جرت خلاله أيضا مناقشة مساعدة طويلة الأمد إلى هاييتي وإعادة إعمار هذا البلد. من جانبه تعهد الاتحاد الأوروبي بدعم تلك الجهود بنحو أربعمائة مليون يورو، فيما تواصل منظمات أوروبية غير حكومية عملها على المستوى المساعدات الانسانية التي يظل سكان بورو برانس في أمس الحاجة إليها، في ظل وضع أمني مضطرب في المدينة المنكوبة حيث مازال يسجل وقوع عمليات نهب وسرقات ما دفع الشرطة الهاييتية إلى زيادة عدد دورياتها مرفوقة بعناصر الشرطة الأممية لتأمين الحراسة على توزيع المساعدات.