عاجل

المشهد السياسي الأوكراني لا يعلن انتخاب الرئيس وإنما الأولوية الراهنة هي رفض يوليا تيموشينكو المطلق للإذعان لنتائج الإنتخابات، خبر تناقلته المواقع الإخبارية المؤيدة لها والبعيدة عنها. رفض بالقبول بيانكوفيتش رئيساً يترافق بحسب هذه المواقع بتحضير ملف قضائي ستقضمه للمحكمة فيه اقتراح لإجراء جولة إنتخابية ثالثة، كلها معلومات تبقى في عهدة المؤتمر الصحفي الذي تأجل من الإثنين إلى وقت متأخر اليوم.

توتر دفع بمؤيدي يانكوفيتش إلى مواصلة اعتصامهم في ساحة الميدان بكييف لأنهم يدركون جيداً أن هذه الساحة هي المسرح النابض الذي حرك الثورة البرتقالية عام ألفين وأربعة. المشهد اليوم يتكرر ولكن بأسماء مغيرة فشوارع كييف تسعى للتأكيد اليوم أن يانكوفيتش سيحافظ على انتصاره في وجه من تسعى لاقتناص نصر جديد، حتى لا يلدغ يانوفيتش من نفس الساحة مرتين.