عاجل

الاتحاد الأوروبي يبادر إلى نجدة اليونان ومساعدة اقتصادها

تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي يبادر إلى نجدة اليونان ومساعدة اقتصادها

حجم النص Aa Aa

زيارة رئيس الاتحاد الأوروبي إلى أثينا حملت بشارة إلى الرئيس اليوناني بموافقة الاتحاد الأوروبي على دعم اقتصاد بلاده وخطة التقشف التي وضعتها حكومته
لكن هذه المساعدة المرفقة بقرض من صندوق النقد الدولي مشروطة بأن تفضي
هذه الخطة إلى خفض العجز المالي المتراكم على اليونان ليبلغ ثلاثة في المئة فقط في العام ألفين واثني عشر.
أي أن خطة التقشف تتضمن محاربة الفساد وإلغاء العمولات والمكافآت المالية العالية وخفض الرواتب ورفع سن التقاعد.
غير أن هذه التدابير تهدد بانفجار الوضع الاجتماعي في اليونان التي تعاني من أزمة اقتصادية عسيرة. فإذا كان الاتحاد الأوروبي ارتأى أن من الحكمة معالجة الوضع قبل فوات الأوان، فقد بقي على بلاد الحكمة التي أنتجت الحكماء أي الفلاسفة أن تستخدم الحكمة في إيجاد البلسم الشافي لجراحها قبل أن تعود إلى النزف من جديد.