عاجل

تقرأ الآن:

أزمة المديونية في اليونان تتصدر أعمال القمة الأوروبية الاستثنائية في بروكسل


أوروبا

أزمة المديونية في اليونان تتصدر أعمال القمة الأوروبية الاستثنائية في بروكسل

عشية القمة الأوروبية الاستثنائية رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو يحل ضيفا على الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في قصر الإليزيه.
الحالة الكارثية التي يشهدها الوضع المالي في اليونان لم تمنع باباندريو من التأكيد على استعداد بلاده للحد من العجز في الميزانية.
رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو يصرح : “ نحن مستعدون لاتخاذ أي تدبير من أجل الوصول إلى هدفنا المتمثل في الحد من عجزنا بنسبة أربعة في المائة في العام ألفين وعشرة أي إلى ثمانية فاصل سبعة بالمائة. نحن مستعدون لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة للتحقق من بلوغ هذا الهدف”.
المحلل جيليان مونسو يرى أن أسوأ سيناريو لحل أزمة المديونية في اليونان التي ستلقي بظلالها على القمة الأوروبية يكمن في الاستعانة بصندوق النقد الدولي : “ ربما الإجراء الأسوأ يكمن في طلب تدخل صندوق النقد الدولي. في هذه الحالة نحن نعلم أن الإجراءات التي سترافق هذا التدخل ستكون قاسية جدا على اليونان
التي يلزمها الكثير من الوقت للتعافي. هذا ليس بالأمر الجيد بالنسبة لمنطقة اليورو ككل. بالتالي فإن أفضل طريقة للخروج من هذه الأزمة قد تكمن في تدخل يقع التشاور بشأنه ومرافقة اليونان للخروج من أزمة العجز في الميزانية”.
وإلى جانب أزمة المديونية في اليونان من المتوقع أن تركز القمة الأوروبية الاستثنائية على مسألة التخطيط الاقتصادي على المدى البعيد.