عاجل

الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتن غادر المستشفى بعد أن خضع لعملية جراحية على الاوعية الدموية التاجية للقلب وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتن انتقلت
من واشنطن إلى نيويورك على وجه السرعة لتكون بجانب زوجها .

الأطباء أشاروا إلى أنه لم تكن هناك إشارة إلى أن كلينتن تعرض لأزمة قلبية، مبينين أن بإمكانه العودة إلى سابق نشاطه خلال بضعة أيام.

وهذه هي العملية الثانية التي يخضع لها الرئيس الأمريكي منذ العام ألفين وأربعة عندما خضع لعملية زرع أربعة شرايين.

د. آلان شوارتز – طبيب أمراض القلب
“لقد كانت العملية مرنة.وقد مشى الرئيس كلينتن بعدها خطوات والتقى أفراد عائلته.ومعنوياته جيدة “

ويعد كلينتن متقاعدا نشيطا عمل في الأسابيع الأخيرة من أجل هاييتي التي ضربها الزلزال والتي تعد واحدة من جبهاته على الساحة الدولية.