عاجل

أعمال شغب وعنف سادت شوراع مدينة ميلانو شمال إيطاليا إثر مقتل شاب مصري يبلغ التاسعة عشر من عمره طعنا بالسكين على أيدي شبان مهاجرين أيضاً من البيرو والإكوادور
كان هذا الشاب يستقل حافلة مع أصدقائه فنشب شجار بينهم وبين مجموعة أخرى من أمريكا اللاتينية. استمر الشجار بعد نزولهم من الحافلة في شارع يكتظ بالشبان المهاجرين مما أدى إلى تلقي الشاب المصري طعنة أودت بحياته

هذه الحادثة أعادت إلى السطح موضوع الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا وارتفعت الأصوات من جديد مطالبة بضبطها فقد علق وزير الدفاع الإيطالي أنه في مقابل قوانين الحكومة هناك من يدعمون فكرة عدم تطبيق هذه القوانين وأضاف أن هناك أيضاً بعض القضاة والمنظمات يشجعون المهاجرين غير الشرعيين على عدم احترام القوانين ورفع شعار كثير من المهاجرين هو الأفضل

جو من الحقد والرغبة بالثأثر هو السائد بين شباب الجاليتين الأمريكا اللاتينية وشمال أفريقيا مما أدى إلى نشر الذعر بين الأهالي والحذر مما هو قادم

الشرطة الإيطالية لم تقبض حتى الآن على القتلة وإنما استطاعت اعتقال أربعة من الشبان الذين تسببوا في كسر واجهات المحلات وتكسير السيارات التي يملكها تجار من أميركا اللاتينية