عاجل

إنطلاق المحادثات بين البابا والأساقفة الأيرلنديين

تقرأ الآن:

إنطلاق المحادثات بين البابا والأساقفة الأيرلنديين

حجم النص Aa Aa

إنطلاق المحادثات بين البابا بنديكتوس السادس عشر ووفد من الأساقفة الأيرلنديين الذين تمّ إستدعاؤهم إلى الفاتيكان لمناقشة فضيحة الإعتداءات الجنسية ضدّ الأطفال، التي هزت الكنيسة الكاثوليكية والتي تورط فيها رجال دين على إمتداد عقود.

هذه المحادثات التي من المقرر إختتامها غدا الثلاثاء، تأتي على خلفية تقرير صدر في تشرين الثاني-نوفمبر الماضي كشف عن اعتداءات جنسية بحق الأطفال في أبرشية دبلن. التقرير إنتقد بشدة تعامل الكنيسة الأيرلندية مع الأساقفة المشتبه في إرتكابهم اعتداءات جنسية بحق أطفال في الفترة بين خمسة وسبعين من القرن الماضي وألفين وأربعة.

أربعة أساقفة أيرلنديين كانوا قد قدموا إستقالاتهم نتيجة لما كشف عنه تقرير لجنة مورفي المعنية بالتحقيق في تلك الإنتهاكات. ويتضمن التقرير تفاصيل سلسلة من الإنتهاكات الجنسية التي ارتكبها أساقفة بحق ما يربو على ثلاثمائة ضحية.

ممثلون عن الضحايا طالبوا الفاتيكان بتعويضات كما طالبوا بعقد إجتماعٍ مع البابا أثناء زيارته المرتقبة في الخريف القادم إلى بريطانيا.

وقد سبق وأن أعرب البابا بندكتوس السادس عشر في كانون الأول-ديسمبر الماضي عن شعوره بـالغضب والأسف الشديد بشأن ما كشف عنه التقرير، وأعلن الفاتيكان أن البابا سيبعث رسالة إلى الكاثوليك الأيرلنديين سيشير فيها بوضوح إلى المبادرات
المقرر إتخاذها إزاء هذا الوضع. وهي الرسالة التي من المتوقع نشرها، فور إنتهاء محادثات البابا مع الأساقفة الأيرلنديين.