عاجل

تقرأ الآن:

الفرعون "توت عن خامون" توفي بسبب الملاريا ومرض في العظام


مصر

الفرعون "توت عن خامون" توفي بسبب الملاريا ومرض في العظام

الفرعون الأسطوري “ توت عن خامون” الذي شكل منذ ثلاثة آلاف سنة لغزا من ألغاز الحضارة المصرية القديمة، توفي بسبب الملاريا ومرض في العظام، هذا ما كشفته دراسة نشرت يوم أمس في الولايات المتحدة.

الملك الفرعوني الصغير، توفي في سن مبكرة جدا، إذ لم يكن يتجاوز التسع عشرة سنة.

زاهي حواس، المسؤول عن القطع الأثرية المصرية في متحف القاهرة، و المشرف على الدراسة يقول: إنه لم يكن لتوت عن خامون وريث، ما دفع علماء الآثار المصرية إلى الإعتقاد بأن مرضا وراثيا، هو سبب وفاته في هذه السن، بعد تسع سنوات من تربعه على عرش مصر.

الباحثون إعتمدوا في هذه الدراسة، التي أجريت على ستة عشر مومياء، بينها مومياء لتوت عن خامون، و أحد عشر منها تعود للعائلة الملكية، على التصوير بالأشعة وتحليل الحمض النووي.

الدراسة نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأمريكية، و أجريت بين عامي 2007 و 2009، وكان هدفها إكتشاف نسب الملك الفرعوني الصغير، و البحث عن خصائص مرضية وراثية لديه.

و قد تمكن العلماء من التعرف على والد الفرعون الصغير، وهو الملك “ أخناتون “ زوج الملكة الشهيرة “نفرتيتي”.