عاجل

تقرأ الآن:

إيران تنفي تورطها في مقتل الشابة نداء آغا سلطاني


إيران

إيران تنفي تورطها في مقتل الشابة نداء آغا سلطاني

إنها اللحظات الأخيرة من عمر الشابة نداء التي باتت رمزاً للحركة الجديدة في إيران. ندا قتلت برصاصة طائشة في العشرين من يونيو-حزيران الماضي وهي تقف إلى جانب والدها في أحد الشوارع التي عاشت الإحتجاجات التي أعقبت إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد. موت الطالبة ندا آغا سلطاني هز العالم بأسره بعد ساعات من نشر صور موتها على المواقع الإلكترونية. السلطات الإيرانية نفت تورطها في قتل الشابة نداء.

الأمين العام للمجلس الأعلى لحقوق الإنسان في إيران محمد جواد لاريجاني أكد لقناة يورنيوز أنّ المعلومات الموجودة بحوزة السلطات الإيرانية تشير إلى أنّ المسؤول عن هذا العمل الإجرامي يتجول بحرية في إحدى العواصم الأوربية مع كامل الدعم وأنّ طلب طهران بترحيله إصطدم بالرفض.

محمد جواد لاريجاني أشار أيضاً إلى صور موت نداء صدمت الملايين في إيران أيضاً
وأنّ السلطات تساءلت عمّن قام بذلك. والجواب هو أنّ القاتل شخص أتى إلى إيران الليلة التي سبقت الجريمة وأخذ الطائرة في اليوم التالي بإتجاه عاصمة أوربية مع جميع الصور وهو الشخص الرئيسي في الجريمة وأنّ المملكة المتحدة مسؤولة تملك مفاتيح الجريمة وعليها تقديم هذا الشخص إلى التحقيق.

الجمهورية الإسلامية كانت قد عاشت صيفاً ساخناً عقب إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد في الثاني عشر من يونيو-حزيران الماضي، وهي الانتخابات التي أغرقت البلاد
في سلسلة من المظاهرات الإحتجاجية التي نظمتها المعارضة وأنصار المرشح مير حسين موسوي.

ولم تتوقف المظاهرات في إيران منذ تلك الفترة حيث شهدت إحتفالات الذكرى الحادية والثلاثين للثورة الإيرانية حركة إحتجاجية في العاصمة طهران ما أدى بالسلطات إلى تضييق الخناق على أقطاب المعارضة لمنعهم من المشاركة في المظاهرات.