عاجل

تقرأ الآن:

جندي أستوني يحارب مع النيتو في أفغانستان بعد ان حارب فيها مع السوفييت


أفغانستان

جندي أستوني يحارب مع النيتو في أفغانستان بعد ان حارب فيها مع السوفييت

نفس الجندي يشارك في حربين مختلفتين في أفغانستان. إنه رافو هيرفيسو. هذا الرجل ذو الثالثة والأربعين عاما عاد محاربا لأفغانستان مع حلف شمال الأطلسي بعدما شارك مع القوات السوفياتية قبل عشرين عاما في حربها في نفس البلد.

هيرفيسو هو مواطن من ايستونيا، البلد الذي كان ينتمي للاتحاد السوفياتي سابقا، والمشارك حاليا مع قوات الناتو في محاربة طالبان.

ويقول هيرفيسو مقارنا بين الحربين إن “للناتو إجراءات دفاعية خاصة. فقواتها لا تطلق الصواريخ على كل شيء ولا تطلق النار على كل من يُشك فيه. في الحقبة السوفياتية لم يكن الأمر كذلك”.

ويشارك رافو هيرفيسو اليوم في إقليم هلمند بعدما شارك بالأمس في ضواحي العاصمة كابل مع السوفيات.

بالنسبة له، الحرب اليوم هي أكثر تعقيدا فيما يخص التقنيات المستعملة من قبل أفراد طالبان. فالعبوات الناسفة هي أكثر ضررا مما كانت عليه من قبل. لكنه واثق أن قوات الناتو قادرة، بطرقها الحالية، على كسب قلوب الأفغان، عكس القوات السوفياتية، التي عادت أدراجها مندحرة، بعد أكثر من عشرة أعوام من حرب ضروس.