عاجل

الإضراب المفتوح لعمال شركة “ توتال “ النفطية الفرنسية، سيتواصل، بعد فشل محادثات أمس بين إدارة الشركة و نقابة العمال، حول مستقبل مصفاة دنكرك المهددة بالإغلاق في شمال فرنسا.

النقابة دعت إلى توسيع نطاق الإضراب ليشمل كل مصافي التكرير الفرنسية

“ ندعو مرة أخرى الحكومة إلى إتخاذ موقف، و إلا نخشى أن يكون هناك نقصا كبيرا في الوقود في الأسبوع المقبل “ يقول تشارل فولار، المسؤول بنقابة “سي.جي.تي “

في الأثناء، قال وزير الصناعة الفرنسي، كريستان إستروزي، إن المدير العام لمجموعة توتال، كريستوف دو مارجري، الذي تطالبه النقابات بالتوقيع على إلتزامات حازمة ودقيقة، أكد له خلال إجتماعهما أمس الأحد، أنه لن يكون هناك أي إغلاق لمصفاة في فرنسا، مهما كانت المشاريع المختارة.

وكان عمال مصافي توتال الست بفرنسا، قد شرعوا في إضراب مفتوح في الشهر الماضي، للإحتجاج على قرار غلق مصفاة دنكرك ، وهو ما أثر على خمسة عشر مستودعا، لتخزين الوقود في فرنسا.