عاجل

تقرأ الآن:

اسبانيا تؤيد انضمام تركيا الي الاتحاد الاوروبي


تركيا

اسبانيا تؤيد انضمام تركيا الي الاتحاد الاوروبي

توقيف شابين كرديين الاصل في اشبيلية اسبانيا الاول بعد محاولته رشق رئيس الوزراء التركي بحذاء. و الاخر في الفندق الذي ينزل فيه اردوغان بسبب صرخة نعت فيها اردوغان بالمجرم
رجب طيب اردوغان يقوم بزيارة الى اسبانيا و كان في اشبيلية لتسلم جائزة ثقافية سبانيا دعت الاتحاد الاوروبي الى استئناف مفاوضات انضمام تركيا الى الاتحاد مع فتح “العدد الاكبر من الفصول” ذات الصلة في مفاوضات الانضمام.
وقال رئيس الحكومة الاسبانية خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو اثر لقاء مع نظيره
التركي ان “اسبانيا تؤيد بشدة دخول تركيا الى الاتحاد الاوروبي.

وتفضل فرنسا والمانيا والنمسا اقتراح شراكة قوية مع تركيا في حين ترغب اسبانيا
بانضمام كلي وكامل لتركيا الى الاتحاد الاوروبي.
و في تركيا اعتقل نحو اربعين شخصا, بينهم قادة سابقون في الطيران والبحرية, اثر حملة ضخمة للشرطة في اطار تحقيقات حول مؤامرات مفترضة ترمي الى الاطاحة بالحكومة الاسلامية المحافظة على ما ذكرت وسائل
الاعلام.
وتندرج هذه الاعتقالات في اطار التحقيق حول مخطط يعرف ب“باليوز” كشفته صحيفة
ليبرالية في كانون الثاني/يناير قالت انه يهدف الى تنظيم سلسلة اعتداءات بالقنبلة
على مساجد بغية تحريض المصلين على النزول الى الشارع للتظاهر بعنف.
وهذه الانشطة لزعزعة الاستقرار اتبعت كما قيل بمبادرات تهدف الى زيادة البلبلة
مثل حادث جوي بين تركيا واليونان لاظهار عجز حكومة حزب العدالة والتنمية المنبثق
عن التيار الاسلامي والحاكم منذ 2002.
وكشفت الصحافة معلومات عن مؤامرات عدة مفترضة ضد الحكومة تعود الى 3002 و4002
مما تسبب باجراءات قضائية متتالية أججت التوترات بين انصار الحكومة المتهمة بانها
تخفي خطة لاسلمة البلاد, ومعارضيها.
وكان قد استمع الى اقوال فرتينا واورنك بصفة المشتبه بهما في كانون
الاول/ديسمبر في اسطنبول من قبل مدعين عامين يتولون تحقيقات مختلفة حول مؤامرة في اطار قضية شبكة ارغينيكون المتهمة بالسعي الى القيام بانقلاب عسكري.
.
وكان الجيش الذي اسقط اربع حكومات منذ 0691 ويعتبر العمود الفقري للنظام
العلماني الذي وضعه اتاتورك مؤسس تركيا الحديثة, نفى مؤخرا اي مؤامرات للقيام
بانقلاب مؤكدا ان زمن الانقلابات قد ولى