عاجل

مواصلة الاضراب هو ما قرره عمال مصفاة شركة توتال في منطقة دانكارك شمال فرنسا رغم الضمانات التي قدمتها ادارة الشركة.

مائة موظف تقريبا تجمعوا أمام الموقع حيث صوتوا بالاجماع على مواصلة الاضراب استجابة لنداء اتحاد محلي للنقابات.

وكانت أغلب النقابات على المستوى الوطني نادت بإيقاف الاضراب عندما قدمت شركة توتال ضماناتها للمضربين بالابقاء على تشغيل جميع المصافي في فرنسا لمدة خمسة أعوام باستثناء مصفاة دانكارك.

المضروبون أعربوا عن عدم رضاهم التام بنتائج المفاوضات التي لم تؤكد إعادة فتح مؤسستهم ليستأنفوا بذلك إضرابا بدأ منذ حوالي شهر ونصف.