عاجل

تقرأ الآن:

غضب استرالي وإدانة أوروبية تحمل اسرائيل تزوير جوازات.


أستراليا

غضب استرالي وإدانة أوروبية تحمل اسرائيل تزوير جوازات.

مزيد من الصور والمعطيات مازال يكشف عنها في دبي، بشأن اغتيال القيادي الفلسطيني في حركة حماس محمود المبحوح.
حالة من الغضب طالت استراليا التي استدعت السفير الاسرائيلي في كانبيرا بخصوص استعمال سلطات تل أبيب جوازات سفر استرالية من قبل مشتبه بهم في عملية الاغتيال.
وزير الخارجية الاسترالي قال إن التحقيق جار وان بلاده تنتظر تعاونا كاملا من اسرائيل.

ستيفان سميث – وزير الخارجية الأسترالي
“إذا ما أفضت نتائج التحقيق إلى أن عملية انتهاك جوازات السفر الأسترالية تبنتها أو تغاضت عنها إسرائيل فإن استراليا لن تعتبر ذلك تصرفا لصديق”

السلطات الاماراتية التي باتت متأكدة تقريبا من وقوف جهاز المخابرات الاسرائيلي الموساد يقف وراء الاغتيال كشفت عن هوية ستة وعشرين شخصا يشتبه في تورطهم في العملية ويحملون هويات اوروبية، من بينهم ثلاثة اشخاص يحملون جوازات سفر استرالية تم ذكرهم من بين خمسة عشر مشتبها جديدا.
من جانبه دان الاتحاد الاوروبي بشدة عملية انتحال هويات رعايا أوروبيين وتزوير جوازات سفر للاتحاد الذي حمل المسؤولية مباشرة الى اسرائيل.