عاجل

شتاء هايتي يكشر عن أنيابه مبكرا

تقرأ الآن:

شتاء هايتي يكشر عن أنيابه مبكرا

حجم النص Aa Aa

شتاء هايتي الذي يحل الأسابيع المقبلة يكشر عن أنيابه مبكرا في وجه السكان. هؤلاء لم يفيقوا بعد من صدمة الزلزال الذي أودى بأكثر من مائتين وعشرين ألف شخصا وألقى بأكثر من مليون آخرين في العراء.

عشرة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم خلال الفياضانات التي ضربت السبت جنوب شرق هايتي. الوضعُ خطير لأن الأمطار التي لم تتوقف عن الهطول لأكثر من أربع وعشرين ساعة تجبر الناس على ترك منازلهم.

أحد السكان يعبر عن قلقه:
“نحن خائفون، فإذا بدأت الأمطار في التساقط، نخشى أن يحدث لنا ما وقع في مدينة “لِي كِيْزْ“، حينها لا نعرف كيف سنواجه الأمر”.

أحياء ومناطق بأكملها تغرق تحت مياه الأمطار وتدفق السيول والوديان.. مساكن انهارت وأخرى تنتظر دورها لتزيد في معاناة الهايتيين بعد الزلزال الأخير.

أحد المنكوبين:
“لم يعطونا خيمة، انظر ليس لدينا من ملجأ آخر”.

سجن مدينة “لي كيز” أكثر المناطق تضررا بالفياضانات تم إخلاؤه من سجنائه بعد أن أصبح مهددا بالغرق.

هايتي إذن تنتظر توقف الأمطار عن الهطول لتُحصي ضحاياها في انتظار المصير الذي ينتظرها خلال فصل الشتاء الذي سيحل الأسابيع المقبلة.