عاجل

السجن لمدة عامين والحرمان من الحقوق المدنية لمدة ستة عشر عاما بسبب الدافع عن الإرهاب هذه هي الاحكام الصادرة من محكمة مدريد الجنائية بحق الزعيم الانفصالي الباسكي ارنالدو اوتيغي اثناء محكامته اليوم

أوتيغي كان متحدثا سابقا باسم الواجهة السياسية لحركة إيتا الانفصالية، اعتقل قبل أربعة أشهر بتهمة محاولته إعادة بناء حزب “باتاسونا” المحظور في اسبانيا، بسبب ارتباطاته مع حركة “ايتا” الانفصالية.

هذا ومن المتوقع ان تصدر المحكمة حكما اخرا يقضي بسجنه اربعة عشر عاما بتهمة تقديم الدعم المادي للحركة الانفصالية والانتماء لها حيث قام بتكريم خوسيه ماريا ساغادوي خلال حفل جماهيري العام 2005 في اموريبيتا وهو عصو من ايتا ادين بتنفيذ عمليات ارهابية.