عاجل

مسألة البحث عن وظيفة لا تزال تمثل إحدى أولويات مئات الأميركيين الذين تعصف بهم البطالة والتي تزايدت نسبتها بشكلٍ كبير خلال فصل الشتاء. الرئيس الأميركي باراك أوباما وجد في فكرة تقديم مساعدات مالية بقيمة ثلاثة آلاف دولار لكلّ بيت يستخدم الوسائل التي تساهم في توفير الطاقة، إستراتيجية لتخفيف حدّة البطالة.
أعمال تحفيزية قد تساهم حسب أوباما في خلق آلاف الوظائف.

عن فكرة خلق الوظائف قال الرئيس الأميركي باراك أوباما ما علينا القيام به هو خلق الحوافز لتحقيق الأهداف وهذه ليست فكرة ديمقراطية أو فكرة جمهورية، وإنما نهج للحسّ السليم الذي يساعد على الإنطلاق في خلق فرص العمل، ما سيجعل الاقتصاد الأميركي أقوى.

الغلاف المالي لخطة أوباما قد يصل إلى ستة مليارات دولار ويجب إعتماد الخطة أولا في الكونغرس الأميركي. المسألة تبدو صعبة للغاية بعد أن كاد أحد اعضاء المعسكر الجمهوري في مجلس الشيوخ عرقلة التصويت ضدّ تمديد المساعدات المالية بشهر واحد للبطالين واصفاً الأمر بالمكلف جداً.

للتذكير البطالة في الولايات المتحدة الأميركية قد لاتستثن أحداً حيث تعرض بيتر باركر الذي جسّد شخصية سلسلة الرجل العنكبوتي الشهيرة إلى الفصل من عمله، ما يُفسر أن الأبطال أيضاً معرضون للبطالة.