عاجل

جهود الحكومة التشيلية في إعادة بناء ما دمره الزلزال

تقرأ الآن:

جهود الحكومة التشيلية في إعادة بناء ما دمره الزلزال

حجم النص Aa Aa

تشيلي تعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام اعتباراً من يوم الأحد، على ضحايا الزلزال والتسونامي اللذين ضربا البلاد في السابع والعشرين من شباط / فبراير الماضي

بدوره قدم نائب وزير الداخلية التشيلي لائحة بأسماء مائتين وإثنين وسبعين قتيلاً تم التعرف على هوياتهم من بين ثمانمائة قتيل على الأقل قضوا في الزلزال الذي أعقبته موجات تسونامي ، متسببة بدمار واسع خصوصاً في مدينة كونسبسيون جنوبي العاصمة سانتياغو

رئيسة تشيلي المنتهية ولايتها، ميشيل باتشليت، تقول:
“ تم اتخاذ الإجراءات الممكنة لإعادة الخدمات، كانتشار الشرطة، ورجال الإطفاء، والجيش، بالسرعة الممكنة للمناطق الأكثر تضرراً وحاجة للخدمات “

الرئيس التشيلي المنتخب، سبيستيان بينيرا، يقول: “ حكومتنا المستقبلية تنظم نفسها بكل الجهود و الامكانيات لوضع خطة للتحرك، تسمح لنا بمساعدة ضحايا هذه المأساة، وفي نفس الوقت مواجهة النتائج الكارثية بكفاءة عالية”

وبدأت قوات الأمن التشيلية بالانتشار في شوارع المدن التي تعرضت للهزة الأرضية في محاولة لبسط الأمن بعد أعمال النهب والحرائق المتعمدة التي تعرضت لها المدن في أعقاب الزلزال