عاجل

جائزة الأوسكار تنتظر على وقع المطر لمَنْ ستمنحها لجنة التحكيم مساء اليوم. كل شيء جاهز من السجاد الأحمر إلى قاعة الحفل السينمائي، والجميع ينتظر.
“خزانة الألم” (هارت لوكرز) يبقى الأوفر حظا بالفوز، وهو من اخراج كاثرين بيغلو Bigelow ويروي يوميات ثلاثة نازعي ألغام أميركيين في العراق.

منافسه الأكبر هو الملحمة الثلاثية الأبعاد “آفاتار” من اخراج جيمس كامرون الذي يحلم بإضافة جوائز أوسكار إلى عائدات الفيلم القياسية.

حرب العراق وحرب الخيال العلمي يتنافسان إذن بقوة على أوسكار هذا العام علما أن مخرجيهما كانا متزوجيْن طيلة ثلاث سنوات.

أما المنافَسة على جائزة أفضل ممثلة فقد احتدمت مؤخرا بعدما كانت ساندرا بولوك الأوفر حظا للفوز بها بفضل دورها في الفيلم الدرامي “ذي بلايند سايد”. وتُنافس بولوك في هذه الفئة وغابوري سيديبي عن فيلم “بريشوز” بشكل خاص ووميريل ستريب وكذلك هيلين ميرين.

ساندرا بولوك نالت جائزة اسوأ ممثلة يوم السبت، وشكرت لجنة التحكيم على تدمير حياتها بهذه الجائزة الساخرة.

الأنفاس مُحبَسة في أوساط الفن السابع وعشاقه في انتظار الإعلان عن الفائزين مساء اليوم.