عاجل

منكوبو زلزال تركيا يقضون الليل في العراء و حول مواقد النار بعد الهزة الأرضية التي ضربت بعض القرى الفقيرة في محافظة الأزيغ، بقوة ست درجات على مقياس ريختر و التي أودت بحياة واحد و خمسين شخصاً

ومه هبوط الليل و انخفاض درجات الحرارة إلى حوالي درجة الصفر المئوية تجمع المنكوبون عند مداخل الخيام التي وزعها الهلال الأحمر، مفضلين البقاء في العراء وعدم دخول منازلهم خشية حدوث هزات إرتدادية

كراكوجان كانت من أكثر المناطق تضرراً، حيث شكلت مركز الهزة لوقوعها فوق الصدع الزلزالي الناشط في شرق الأناضول

أحد الناجين من الزلزال يقول:
“ لقد أمسكت بأطفالي وهرعت مسرعاً إلى الخارج، جميع المنازل في القرية كانت قد دمرت،الناس كانوا يصرخون و يبكون، بينما علق البعض تحت الركام”

وتوقفت أعمال البحث عن ناجين محتملين تحت أنقاض المنازل المصنوعة من الطين بعد ساعات قليلة من حدوث الزلزال فيما شرع الأهالي في دفن الضحايا و معظمهم من الأطفال