عاجل

تقرأ الآن:

نجاد يسخر من زيارة غيتس لأفغانستان وكرزاي يتعهد بعدم استخدام بلاده لضرب إيران


أفغانستان

نجاد يسخر من زيارة غيتس لأفغانستان وكرزاي يتعهد بعدم استخدام بلاده لضرب إيران

سلام حار ربما لزيادة حنق الولايات المتحدة التي لم تحبذ أصلا فكرة وصول الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى أفغانستان، بينما لم يغادرها بعد وزير دفاعها روبرت غيتس.
التعهد الذي حصل عليه محمود أحمدي نجاد في كابول من شأنه أن يؤجج أيضا غضب واشنطن “نحن نؤكد اليوم لدولة إيران الشقيقة هنا من افغانستان أننا لن نسمح أبدا باستخدام اراضينا لتنفيذ هجوم ضد جيراننا وأدعو جميع دول الجوار إلى مساعدة افغانستان”.

الرئيس الإيراني انتقد بشدة التواجد الأجنبي في أفغانستان وسخر أيضا من زيارة غيتس لهذا البلد “السؤال هو مالذي تفعله هنا؟ دولتك تقع في النصف الآخر من الكرة الأرضية. ما الذي تفعله هنا بعيدا عنها باثني عشر ألف كيلومتر هنا؟ أنت هنا للبحث عن الإرهابيين ومطاردتهم؟ حسنا مكان الإرهابيين معلوم والسبيل إلى مطاردتهم معلوم كذلك”.

محمود أحمدي نجاد شدد لمضيفه حامد كرزاي أن قوات حلف الأطلسي لن تجلب الاستقرار لأفغانستان، بل تتحجج فقط بمحاربة من تسميهم “إرهابيين” للرد على تصريحات روبرت غيتس الذي حذر من أن طهران تلعب ما سماها “لعبة مزدوجة في أفغانستان عبر إظهار الصداقة للحكومة بينما تحاول تقويض الوجود الأمريكي فيها.