عاجل

تقرأ الآن:

رسالة البابا إلى ضحايا الاعتداءت الجنسية لرجال الكنيسة لا تكفي حسب المدافعين عنهم


ايرلندا

رسالة البابا إلى ضحايا الاعتداءت الجنسية لرجال الكنيسة لا تكفي حسب المدافعين عنهم

ضحايا الاعتداءات الجنسية لرجال الكنيسة الأيرلندية يتلقون ببرودة رسالة البابا بنيديكتوس السادس عشر. الرسالة التي عبر فيها عن مشاعر “العار والندم” ستقرأ في كل الكنائس الكاتوليكية الأيرلندية الأحد.

لكن غليل ضحايا تلك الاعتداءات لم يشفي بتلك الرسالة. وقالت إحدى الضحايا : “الاعتذار ليس إلا البداية فقط. يجب أن يأتي البابا إلى هنا. يجب أن يستمع إلينا، أن يلتقي بنا. يجب أن نلتقي به مع المعتدين علينا في اجتماع مصالحة”.

وتعتبر رسالة البابا من ثماني صفحات الأولى من نوعها في تاريخ الفاتيكان التي تتحدث بوضوح عن اعتداءات الأساقفة على الأطفال.

لكن جمعيات الضحايا ترغب توضيحات من البابا حول سياسة الكنيسة الكاتوليكية لإخفاء تلك الاعتداءات. سياسة متهم بنيديكتوس السادس عشر باتخاذها قبل أن يصبح على رأس الكنيسة.

فضيحة الاعتداءات ضد الأطفال تتعدى أيرلندا إلى دول أوروبية عديدة آخرها سويسرا التي أعلنت كنيستها فتح تحقيق حول اعتداءات مفترضة.