عاجل

تقرأ الآن:

سلطات أيسلندا تسمح بعودة 600 شخص إلى منازلهم وتبقي على حالة الطوارىء


أيسلندا

سلطات أيسلندا تسمح بعودة 600 شخص إلى منازلهم وتبقي على حالة الطوارىء

بركان أيسلندا مازال ينفث الشظايا والدخان، لكن السلطات سمحت بعودة ستمائة شخص كانت قد أجلته ليلة السبت الأحد في جنوب الجزيرة. في المقابل لم ترفع حالة الطوارىء خوفا من أن تسفر السيول النارية عن ذوبان جبلين جليديين قريبين من فوهة البركان.

هذا الاحتمال مازال على اي حال مستبعد حسب الخبراء “إلى حد الساعة لم يتسبب البركان في ذوبان الجليد لذلك لا نخشى فيضانات، لكننا لسنا متأكدين من أن سيلانه لن يمتد الى الجبل الجليدي. السلطات أبقت على حالة الطوارىء مادام ثوران البركان مستمرا وسنراقب الوضع عن كثب”.

وقد أعادت السلطات فتح كل المحاور الطرقية واستؤنفت حركة النقل الجوي في الجزيرة التي تشكلت بفعل أنشطة بركانية، ويعود آخر نشاط لهذا البركان إلى العام ثلاثة وعشرين ثمانمائة وألف.