عاجل

تقرأ الآن:

فضائح التستر على تحرشات الكنيسة الجنسية تطال البابا


الفاتيكان

فضائح التستر على تحرشات الكنيسة الجنسية تطال البابا

فتح ملفات الفاتيكان للتعرف على مدى تورط البابا بنديكتوس السادس عشر في أخر فضائح الاعتداءات الجنسية على الاطفال والتي قام بها قس امريكي هي مطالب اربعة من ضحايا الاعتداءت الاخيرة والذين نظموا احتجاجا مصغرا أمام مقر الكنيسة الكاثوليكية.

الاحتجاج المصغر فضته الشرطة الايطالية، لكن ما يصعب ازالته بقبضة الامن هي صورة الفضائح التي طالت رأس الكنيسة الكاثوليكية بعد كشف صحف امريكية عن رسائل تشير إلى معرفة الحبر الاعظم باتهامات تحرش القس الامريكي لورنس مورفي باطفال صم في سبعينيات القرن الماضي.

الصحف الامريكية نشرت ايضا رسالة من مورفي إلى البابا في التسعينيات يطلب فيها الصفح والمساعدة في قضيته.

اتهامات وسائل الاعلام الامريكية نفها الفاتيكان الذي أكد عدم معرفة البابا بادعاءات مورفى سوى بعد عشرين عاما من حدوثها مشيرا إلى قانون الكنيسة الكاثوليكية الذي لا يتطلب عقابا فوريا.

اتهامات وردود وبين هذا وذلك تبقى سمعة الكنيسة الكاثوليكية في مهب ريح فضائح الاعتداءات على الاطفال.