عاجل

تقرأ الآن:

الهايتييون يتطلعون الى مؤتمر المانحين من اجل مستقبل أفضل لبلدهم


هايتي

الهايتييون يتطلعون الى مؤتمر المانحين من اجل مستقبل أفضل لبلدهم

هايتي لن تموت، هايتي ستعود الى الحياة، صدحت بها حناجر المئات من الهايتيين من اتباع الديانة الفودية لتكريم نحو ربع مليون انسان قضوا في الزلزال المدمر الذي ضرب هايتي قبل سبعة اسابيع، والمعروف ان عشرة ملايين من سكان هايتي يدينون بالفودية وهي الديانة التي انتشرت في صفوف العبيد في غرب افريقيا قبل عدة قرون الذين كانوا يعملون في مزارع اسيادهم كما يدين اهالي بعض المناطق في الكاريبي بالفودية.

ووسط المأساة المستمرة التي خلفها زلزال الثاني عشر من يناير الماضي يتنظر المنكوبون بترقب ما سيسفر عنه مؤتمر المانحين من اجل مستقبل افضل لهايتي الذي سيعقد الاربعاء المقبل في نيويورك وتشارك فيه اكثر من مئة دولة يفترض ان تجمع حوالي ثلاثة مليارات وثمانمئة مليون دولار كدفعة اولى لاعادة الاعمار والتي قدرت بأحد عشر مليار ونصف المليار دولار على مدى السنوات العشر المقبلة بحسب الحكومة الهايتية.

وتشارك في رئاسة اجتماع الاربعاء الامم المتحدة والولايات المتحدة والبرازيل واسبانيا وفرنسا فضلا عن الاتحاد الاوروبي وكلهم يعدون من اكبر الجهات المانحة لهايتي كما يشارك صندوق النقد الدولي ومنظمات غير حكومية.