عاجل

تقرأ الآن:

روسيا لا تزال تحت وقع الصدمة بعد تفجيرات المترو الدامية


روسيا

روسيا لا تزال تحت وقع الصدمة بعد تفجيرات المترو الدامية

دموع و ألم دفين. إنه يوم حزن طويل ذلك الذي عاشه سكان العاصمة الروسية موسكو أمس الإثنين إثر وقوع انفجارين في محطتين للمترو أديا إلى سقوط ما يقرب من اربعين قتيلا و أربعة و ستين جريحا معظمهم في حالة خطرة. السلطات الروسية أعلنت اليوم الثلاثاء يوم حداد في كافة أرجاء البلاد فيما توافد مئات المواطنيين على مكان وقوع الانفجارين لوضع أكاليل الزهور ترحما على أرواح الضحايا. الرئيس دميتري ميدفيديف تحول بدوره إلى مكان وقوع الانفجار الأول بمحطة لوبيانكا و أكد أن روسيا ستطارد منفذي الانفجارين و القضاء عليهم واصفا إياهم بالمتوحشين أما رئيس الوزراء فلاديمير بوتين فتحول إلى أحد المستشفيات للوقوف على الحالة الصحية لبعض الجرحى من ضحايا الانفجارين.
 
و وقع الانفجار الأول بمحطة لوبيانكا غير بعيد عن الكرملين و مقر الاستخبارات الداخلية فيما جد الانفجار الثاني بعد أربعين دقيقة من الانفجار الأول و على نفس خط المترو بمحطة بارك كولوتوري. و لئن لم تتبن أية جهة إلى حد الآن هاتين العمليتين إلا أن السلطات الروسية وجهت أصابع الاتهام الى انفصاليي شمال القوقاز كما لم يستبعد وزير الخارجية سيرغاي لافروف وقوف مجموعات إرهابية تنشط على الحدود الأفغانية الباكستانية وراء الانفجارين.