عاجل

تقرأ الآن:

المانحون الدوليون يتعهدون بتقديم 9 مليارات دولار لهايتي


هايتي

المانحون الدوليون يتعهدون بتقديم 9 مليارات دولار لهايتي

يوم الثاني عشر يناير/ كانون الثاني الماضي، هز أسوأ زلزال، منذ مائتي سنة جزيرة هايتي، الواقعة في البحر الكاريبي.

وبالإضافة إلى الكوارث الطبيعية، يعاني هذا البلد من الفقر، و الفساد، و العنف السياسي، والبيئة المدمرة.

كل هذه الظواهر السلبية، إجتمعت في بلد واحد، لتزيده كارثة الزلزال المدمر، الطين بلة.

فبعد نحو ثلاثة أشهر من الكارثة، حان وقت البناء و إعادة الاعمار. عملية تتطلب من دون شك أموالا باهظة.

و لتحقيق الغرض عقدت الامم المتحدة، بمقرها في نيويورك يوم أمس، مؤتمرا دوليا للمانحيين الدوليين.

المانحون، تعهدوا بتقديم أكثر من خمسة مليارات دولار لهايتي، خلال العامين المقبلين، وما مجموعه تسعة مليارات دولار، خلال السنوات الثلاث المقبلة وما بعدها.

بان كي مون، أمين عام المنظمة الدولية، قال في إفتتاح المؤتمر: “ إنه يجب أن نكون متأكدين من أن هايتي ستحصل على الأموال، التي تحتاجها. و علينا أن نضمن بأنها ستصرف في إطار ما هو مسطر لها”

وتتخطى هذه الأموال بشكل واسع الأمال، التي كان يعلقها المنظمون على المؤتمر، الذي ترأسه الرئيس الهايتي، رينيه بريفال، و شاركت فيه أكثر من مئة و ثلاثين دولة، حيث كانوا يطمحون إلى جمع حوالي أربعة مليارات دولار، خلال الأشهر الثمانية عشر المقبلة، من أجل دعم اقتصاد الجزيرة المنكوبة، و بناء هايتي جديدة.

المزيد عن: