عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس الأفغاني يتهم المراقبين الأجانب بتزوير الانتخابات الرئاسية


أفغانستان

الرئيس الأفغاني يتهم المراقبين الأجانب بتزوير الانتخابات الرئاسية

أطلق الرئيس الأفغاني حميد كرزاي بعد بضعة أيام من زيارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لكابول اتهامات بتزوير الانتخابات الرئاسية موجهة ضد مكتب مساعد الأمم المتحدة الأميركي بيتر غالبرايت و الجنرال الفرنسي فيليب موريون رئيس بعثة مراقبي الاتحاد الأوروبي،

الرئيس كارزاي:
“حدث تزوير في الانتخابات الرئاسية وكذلك حدث تزوير في انتخابات المناطق.لم يكن ذلك التزوير من عمل الأفغان بل من عمل الأجانب من عمل مكتب ممثل الأمم المتحدة غالبرايت والجنرال الفرنسي موريون وكانت عمليات تصويت الأفغان تتم تحت رقابة وإشراف السفارات”

وكان الجنرال الفرنسي فيليب موريون قد صرّح بعد شهر من الانتخابات بأن أكثر من ربع الأصوات التي تم فرزها بموافقة مكتب الأمم المتحدة زور لمصلحة الرئيس كارزاي
أما باريس فقد أعربت عن بالغ دهشتها إزاء هذه الاتهامات التي وصفتها بأنها لا أساس لها من الصحة. أما مساعد الأمم المتحدة غالبرايت فقال إن الاتهامات لا تستحق الرد عليها في المرحلة الحالية.

وكان كارزاي قد فاز في الانتخابات الرئاسية بعد تخلي منافسة عن خوضها في المرحلة الثانية منها. ومع أن الرئيس الأميركي بعد زارته الأخيرة لكابول قد اتهم كارزاي ببطئه الشديد في مكافحة الفساد، فإن كارزاي لم يوجه اتهامه إلى الولايات المتحدة مباشرة.