عاجل

أحكام بالسجن في حق أطباء وممرضين تسببوا في إصابة أطفال بالإيدز في أوزبكستان

تقرأ الآن:

أحكام بالسجن في حق أطباء وممرضين تسببوا في إصابة أطفال بالإيدز في أوزبكستان

حجم النص Aa Aa

قضية إصابة عشرات الأطفال بفيروس فقدان المناعة/ الإيدز في أوزبكستان باتت تقترب من خط النهاية. القضاء الأوزبكي أصدر أحكاما بالسجن تتراوح بين خمس وثماني سنوات في حق اثني عشر طبيبا وممرضا بتهمة التقصير في أداء مهاهم وعدم احترام معايير النظافة والسلامة الصحية، ما أسفر عن حقن نحو مائة وخمسين طفلا بفيروس الإيدز توفي منهم حتى الآن أربعة عشر طفلا.

القضية التي تعود أحداثها إلى نهاية العام ألفين وسبعة وبداية ألفين وثمانية، كشف النقاب عنها على صفحات موقع الصحيفة الإليكترونية “فيرغانا” التي يؤكد رئيس تحريرها أن هذه الفضيحة لم تغير العادات السيئة على حد تعبيره في العديد من مستشفيات أوزبكستان.

الموقع الإليكتروني كان قد نقل شهادات مدوية وإفادات أولياء الضحايا في شريط مصور، لكن سلطات طشقند لم تسمح أبدا ببثه على شاشة التلفزيون الرسمي.