عاجل

أعلن ناطق باسم قوات النيتو في أفغانستان أن عدد الجنود الأفغان الذين سقطوا قتلى مساء أمس الأول الجمعة برصاص مجموعة من الجنود الألمان أطلقت النار عليهم خطأ في منطقة قندوز شمال أفغانستان بلغ ستة جنود وليس خمسة كما ذُكر في وقت سابق.

الناطق باسم قوات المساعدة الدولية لإرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) علّق على الحادث:
“إننا نأسف أشد الأسف لهذه الخسارة في أرواح الجنود الأفغانسنقوم بإجراء التحقيقات اللازمة وسنذهب إلى أقصى حدّ في بذل الجهود من أجل إعادة النظر في أساليبنا وتكتيكاتنا”

وكانت هذه المجموعة تتجه نحو موقع اشتياكات مع طالبان في شهردارا القريبة من قندوز لمؤازرة القوة الألمانية التي كان قد قتل ثلاثة من أفرادها وجُرح ثمانية آخرين صباح اليوم نفسه، حين فتحت النار على سيارة مدنية من دون أن تتحقق أن الذين في داخلها هم جنود أفغان .
وفي العام الماضي قصفت قوات حلف الناتو بطلب من كولونيل ألماني صهريجين كانت طالبان قد استولت عليهما فأدى هذا القصف إلى مقتل أكثر من مائة أفغاني معظمهم مدنيون.