عاجل

تقرأ الآن:

الواعظ الخاص لبابا الفاتيكان يقارن بين الفضائح الجنسية ومعاداة السامية


الفاتيكان

الواعظ الخاص لبابا الفاتيكان يقارن بين الفضائح الجنسية ومعاداة السامية

الفاتيكان أحيا هذا العام ذكرى آلام المسيح في ظل ما وصف بآلام الكنيسة على خلفية
فضائح الاعتداءات الجنسية على قاصرين من قبل قساوسة طيلة عقود. أحد الاساقفة الإيطاليين أذكى الجدل بعدما قرأ أمام البابا رسالة تضامن قال إنه تلقاها من صديق يهودي.

وقال هذا الشخص في رسالته “أتابع باشمئزاز الهجوم العنيف على الكنيسة والبابا ولعل استخدام التعابير النمطية ونقل المسؤولية من الطابع الشخصي إلى الطابع الجماعي يذكرانني بالجوانب المشينة لمعاداة السامية”.

على الفور تعالت أصوات التنديد من قبل منظمات يهودية انتقدت ما سمتها “مقارنة مشبوهة” بين معاداة السامية وفضائح الاعتداءات الجنسية “الجمعة العظيمة كانت دائما يوما لمعاداة السامية من قبل الكنيسة الكاثوليكية، ومن المحزن أن ترى كاهنا على هذه الدرجة من الغباء”.

وردا على هذه الانتقادات، سارع المتحدث باسم الفاتيكان إلى التاكيد على أن مضمون الرسالة لا يعبر عن الموقف الرسمي للكنيسة الكاثوليكية.

المزيد عن: