عاجل

تقرأ الآن:

فتاة في السابعة عشرة هي إحدى منفذتي هجومين في مترو الأنفاق بموسكو


روسيا

فتاة في السابعة عشرة هي إحدى منفذتي هجومين في مترو الأنفاق بموسكو

“جنات عبد الرحمانوفا” هي على حد اعتقاد السلطات الروسية إحدى منفذتي التفجيرين الذين ضربا محطتين لمترو الأنفاق بالعاصمة الروسية موسكو الاثنين وخلفا أربعين قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى.

السلطات الروسية تعتقد أن “جنات“، التي لم تتجاوز السابعة عشرة من عمرها، فجرت نفسها بدافع الانتقام لزوجها “أومالات ماغوميدوف” الذي قتل في نهاية العام الماضي غربي داغستان خلال عملية تبادل لإطلاق النار مع قوى الأمن الروسية.

وكان “ماغوميدوف” الذي لقب ب“أمير المجاهدين في ولاية داغستان” مواليا برأي موسكو من “دوكو عومروف” الذي يلقب نفسه ب“أمير القوقاز” والذي تبنى الهجومين متوعدا بهجمات مقبلة.

ومازالت التحقيقات لم تكشف عن هوية المنفذة الثانية التي يعتقد أنها سيدة شيشانية في العشرين من عمرها، وهي أيضا أرملة متمرد شيشاني قتل على يد القوات الروسية.